-->
حياتنا رسالة حياتنا رسالة
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

لهذه الأسباب لا تستخفوا ببكاء الأطفال


إن العديد من الأمهات يعتقدن أن  البكاء مجرد مرحلة، وإنه أمر شائع للغاية وسيمر مع نمو الطفل، و أن البكاء وسيلة لتعلم أساليب جديدة للتعبير عن احتياجاته. وعندما يحدث هذا، سيتوقف البكاء المفرط بعد وقت قصير. ولكن هناك أسباب وعوامل لا يجب الاستهانة والاستخفاف بها في بكاء الطفل.
فالضغط في الأشهر الأولى من الحياة يجعل عوارض اكتئاب تحصل مع الطفل. قد يؤدي مستوى الأدرينالين لديهم ما يحولهم أكثر عنفا في المستقبل.
 يرفع أيضا مستوى هرمون التوتر ويمنع تطور الأعصاب. كما أن تجاهل بكاء الطفل يضعف من جهاز المناعة لديه ويجعله عرضة للمرض.
الأطفال الذين يتم  فصلهم عن مربيتهم لساعات طويلة يظهرون ضعفا في الذاكرة في المستقبل.
البكاء هو طريقة الطفل للتعبير عن الألم والجوع. عليهم تلقي جواب ليشعروا أن هناك من يسمعهم.
يمكن تهدئة الطفل من خلال الرضاعة أو خلق مناخ أليف له، أو من خلال اللمس الذي يفرز Oxytoxin (هرمون الحب). أو تحريك الطفل بشكل يشبه التحركات خلال وجوده داخل الرحم.
لكن إذا أخذت كل أم دموع رضيعها على محمل الجد وأولته الاهتمام الذي يُريده، فإنها لن تجعل منه حتما طفلا مزاجيا. في المقابل، بل سوف تشجعه على تطوير علاقة قائمة على التعلق والثقة المتبادلة بينهما.





التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

Wikipedia

نتائج البحث

زوار المدونة

احصاءات المدونة

جميع الحقوق محفوظة

حياتنا رسالة

2020